ننشر البرنامج الانتخابي لمحمد البناوي المرشح لعضوية «محامين بورسعيد» - محاماة نيوز

ننشر البرنامج الانتخابي لمحمد البناوي المرشح لعضوية «محامين بورسعيد»

الزيارات : 1151  زائر بتاريخ : 11:51:22 16-03-2016

قال محمد البناوي المرشح لعضوية نقابة محامين بورسعيد، عن مقعد الشباب، إن برنامجه الانتخابي يتضمن 12 بندا، منها، وضع بروتوكولات مع كافة الجهات التي يتعامل معاها المحامي للتأكيد على احترام كرامة المحامي وعدم الإساءة إليه وتسهيل كافه الأعمال المكلف بها أثناء عمله.

 

كما تضمن البرنامج الانتخابي، بحسب تصريحات «البناوي» لـ «محاماة نيوز»، إنشاء لجنه لرصد المشكلات التي يواجهها المحامي أثناء عمله ووضع حلول عملية لها بدون التهاون في اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة ضد أي شخص يقوم بالتعدي على المحامي لمعاقبته حتى لا يتكرر هذا الأمر مرة أخرى.

 

وأضاف: «العمل على توعية المحامي بما يتمتع به من حقوق وما عليه من التزامات، والتقدم بمشروع بانشاء مركز للدراسات بنقاةه المحامين ببورسعيد بالتعاون مع كليه الحقوق التي صدر قرار بانشائها بجامعة بورسعيد يكون هدفه تأهيل المحامي وإعطاء كافة الدورات والتدريب على كل ما يحتاجه المحامي ليكون مؤهلا على أعلى مستوى».

 

وأردف: «انشاء دار للكتب القانونية بنقابه المحامين ببورسعيد بالتعاون مع كبرى دار الطباعة والنشر على أن يتم دعمها من قبل النقابه العامة بحيث تضم أكبر الموسوعات القانونية لأشهر كتاب وفقهاء القانون، وعقد ندوات ودورات متخصصة في كافه مناحي الحياه يكون هدفها تنميه قدرات المحامي والرفع من مستواه يحاضر بها كبار رجال القانون و أساتذه الجامعات المصرية بكليات الحقوق».

 

وتابع: «السعي لإنشاء هيئة مستقلة لمحامي الإدارات القانونية، وتحقيق الاستقلال الكامل عن جهة الإدارة، تطبيقا لنص المادة 198 من الدستور المصري، وتقديم خدمة صحية جيدة ومتساوية على مستوى القيد وتمتع أسرة المحامية بالخدمة الصحية أسوة بأسرة المحامي، والعمل على تخصيص اتوبيسات للمحامين لتوصيلهم للمحاكم اسوه بباقي النقابات» .

 

وأسرد: «العمل على اعاده العمل بلجنة المرأة والتأكيد على دورها الذي لا يمكن لأحد انكاره فالمحاميات جزءا لا يتجزء من المحاماة، والتاكيد على الشفافيى في توزيع الخدمات النقابية، والاهتمام بالجانب الترفيهي مع الأخذ بأن يتم الاعلان عن الرحلات بشفاية دون التفريق أو المحاباة لأحد مع مراعاة أن تكون بأسعار رمزية للمحامي وأسرته» .

عفوا ......
لايوجد تعليقات مسجله حاليا لهذا المحتوى