بطريقة درامية.. «هيكل» يروي تفاصيل محادثته مع ناجي شحاتة بقضية «مجلس الوزراء» - محاماة نيوز

بطريقة درامية.. «هيكل» يروي تفاصيل محادثته مع ناجي شحاتة بقضية «مجلس الوزراء»

الزيارات : 955  زائر بتاريخ : 22:41:48 18-02-2016

روى المحامي الحقوقي أسعد هيكل، عضو هيئة الدفاع بالقضية المعروفة إعلاميا بأحداث مجلس الوزراء، تفاصيل الجلسة، أمس الأربعاء، ومحادثته مع المستشار ناجي شحاتة رئيس الدائرة.

 

تفاصيل الجلسة كما نشرها «هيكل» عبر صفحته على «الفيس بوك»:

 

القاضي شحاته: فين محامي المتهم رقم 157.

السكرتير: لم يحضر.

 

أنا : لا انا اسعد هيكل محامي المتهم رقم 157حاضر اهو و موجود.

 

ثم نادي القاضي شحاته علي المتهم رقم 157 وسأله: محاميك عاوز يردني، أنت عاوز تردني؟.

 

المتهم من داخل القفص الزجاجي: لا أنا عاوزك يا ريس ومتسمعش كلام المحامي بتاعي.

 

القاضي شحاته موجها حديثه لي: ها أنت اتخذت اجراءات الرد اللي لوحت بيها الجلسه الماضية؟

 

أنا المحامي هيكل للقاضي شحاته مستنكرا : هو سيادتك كده بتشعر من جواك أنك مطمئن لاجابة المتهم وإنها صادرة بإرادة حرة و واعيه؟، ثم أنني لم اقرر و لم ألوح بردك، أنا قلت لك انك غير صالح لنظر القضية، ويجب أن تتنحى من تلقاء نفسك .

 

القاضي شحاته مسترسلا: لا أنت لوحت، و "لوحت" معناها في اللغة فعل ماضي يفيد العزم و ال

 

المحامي هيكل مقاطعا القاضي شحاته: ما هو أنت لم تثبت بمحضر الجلسه شيء. و قلتلي أنت "هتشتغلني" ، وأنا من جانبي ليس من نهجي رد القضاة، لكن إن لم تتنحى ساضطر اني أردك.

 

القاضي شحاته: أنا مابتنحاش.

 

المحامي هيكل: اذن نحن نصمم على ان نردك عن نظر القضية، لأنك سبق وأبديت راي في صحيفة "الوطن" بادانه المتهمين.

 

شحاته : محصلش.

هيكل: لا حصل و انت لم تكذب الحوار.

شحاته: مقدرش.

هيكل: لا قانون الصحافة أعطاك حق التكذيب.

شحاته باستنكار و غضب: انت عاوز أيه مني بالضبط ؟.

 

ابتسم هيكل و ضحك بعض أعضاء هيئة الدفاع بالقاعة، ثم نظر هيكل إلى شحاته ووجه حديثه إلى المحكمه قائلا بصوت مؤثر : حين تخلون الي محراب ..و قبل ان يكمل قاطعه القاضي شحاته مكملا .. إلأى محراب العدالة،  وقاطع هيكل شحاته و هو ينظر إليه قائلا : إلى محراب العداله المقدس (مكرر) المقدس ، ثم قاطع شحاته هيكل قائلا : ايه تاني ؟ ، هيكل : و الامر لله وحده من قبل و من بعد.

 

و كان القرار التاجيل لجلسه 20 فبراير ليتخد (دفاع) المتهم اجراءات الرد، وخلو بالكم من صياغه عبارة (دفاع)، وإلى اللقاء قريبا إن شاء الله مع حلقة أخرى من حلقات مسلسل قضية أحداث مجلس الوزراء.

عفوا ......
لايوجد تعليقات مسجله حاليا لهذا المحتوى