بالصور| فضيحة فساد كبرى داخل نقابة المحامين - محاماة نيوز

بالصور| فضيحة فساد كبرى داخل نقابة المحامين

الزيارات : 13962  زائر بتاريخ : 20:43:47 17-04-2017

لم اصدق عندما طالعت بالصدفة إعلان المصايف للنقابة العامة هذا العام 2017 بشرم الشيخ.. وسبب دهشتى وتعجبى ليس موضوع المصيف.. ولكن كانت الدهشة التى وصلت لحد الاشمئزاز.. هو إعلان المصيف أيضا هذا العام الذى أعلن عنه ناصر متولى باسم رابطة محامي الجيزة.

 

 

لأن مصيف «متولى» هو ذاته نفس مصيف النقابة العامة بالضبط لايفرق عنه في شيء.. فالتشابه فى المدة والمكان والأسعار حتى تواريخ الأفواج واحدة.. وعندما وضعت الإعلانين أمامى لكى أخرج منهم بهمزة وصل أو عامل مشترك.. اكتشفت أن العامل المشترك بين مصيف النقابة العامة ومصيف ناصر متولى هو الأستاذة شرين كمال.. تلميذة ناصر النجيبة.. وهى أخت فاضلة.. لكن مصلحة المحامين فوق أى شيء.

 

فالأستاذة هى المسئولة عن الحجز والاستعلام بمصيف النقابة العامة.. وأيضا هى المسئولة عن الحجز والاستعلام بمصيف «متولى».. (سبحان الله على الصدف).

 

هل إلى هذه الدرجة وصل الاستخفاف والاستهانة بالمحامين؟..

 

من فى النقابة العامة سمح بهذه المهزلة التى أسقطت عنهم ورقة التوت وظهرت عوراتهم؟..

 

من سمح لمتولى أن يتكسب ويدعى بأنه هو المنظم لهذه الرحلات التى هى فى الأصل تتبع النقابة العامة؟..

 

عندما كان ناصر متولى أمينا عاما لنقابة الجيزة.. تعجبنا كثيرا حينما كان يأخذ الأجندات القضائية التى كانت تصدرها النقابة العامة.. ليلصق عليها استيكر يحمل اسمه.. ولم نصمت وقتها ففضحناه وكشفنا ألاعيبه.

 

وأيضا تعجبنا كثيرا حينما نشرنا عليكم الكتاب الأسود لأعضاء مجلس نقابة الجيزة.. وكان «تختخ» نجم الفساد الأول وبلا منازع.. واستعرضنا وقتها جرائمه التى أصبحت بعد ذلك محور للتحقيق القضائى عن طريق بلاغات تشرفنا بتقديمها للنيابة العامة.

 

واليوم نجده يستغل نشاط النقابة العامة أسوء استغلال.. وبأحط الطرق عن طريق تلميذته النجيبة.. من أجل الدعاية والترويج لنفسه عن طريق سرقة نشاط النقابة العامة ونسبته إلى نفسه.

 

لكن حظه العثر أنه وقع بين يدى أحرار وشرفاء الجيزة.. فوقفنا له وهزمناه وبفضل الله رددنا كيده إلى نحره وتشرفنا بإسقاطه عندما تجرأ وترشح نقيبا للجيزة.. وكان يعتقد أنه سيتساوى مع عمالقة لهم تاريخهم النقابى المشهود.. وذلك من بعد ما تخلى عنه عرابه وولى نعمته «عاشور».. وساند مرشح آخر غيره.

 

فلجأ إلى بعض الحيل والأساليب الملتوية.. التى تمثلت فى نسبة نشاطات النقابة العامة إليه وإلى رابطته الوهمية التى ليس لها آثر فى الواقع ولا وجود.

 

واليوم نقدم لكم فضيحة جديدة تضاف إلى سجل فضائح «تختخ الفساد».. فلقد نشرنا لكم الإعلانين متجاورين لكى تصدقوا بأن الفساد فى نقابة المحامين وصل للأعناق.

 

لكن نحن له بالمرصاد.. طالما فى الجيزة محامون لا يخشون فى الحق لومة لائم.

 

ولن نبرئ النقابة العامة من شبهة التواطؤ مع «تختخ» أبدا.. وبالغ التحيات لعضوي مجلس النقابة العامة (يحيي بك التونى أمين الصندوق).. و(أبو بكر بك الضو الأمين العام المساعد).

 

والحدق يفهم.. اعتقد أن الرسالة وصلت يا محامين مصر.

عفوا ......
لايوجد تعليقات مسجله حاليا لهذا المحتوى