منتصر الزيات يكتب: اتحادنا كرامة.. اتحاد المحامين الأحرار - محاماة نيوز

منتصر الزيات يكتب: اتحادنا كرامة.. اتحاد المحامين الأحرار

بقلم : منتصر الزيات الزيارات : 193  زائر بتاريخ : 13-03-2018

في 12 مارس 2016 من عامين اطلقنا شرارة التحرك الجماعي من خلال مشروع نقابي "اتحادنا كرامة" وصيغ البيان التأسيسي لعمل مشترك لا يعترف إلا بالعمل المهني والإصلاح النقابي بعيدا عن الأفكار والأيدلوجيات والأجندات السياسية , وتوافقنا على أن العمل السياسي مكانه الطبيعي الأحزاب السياسية

وضمت المسودة التأسيسية أسماء لأساتذة كبار وزملاء أعزاء قامات قانونية ونقابية , وعدد كبير من الشباب المتحمس , لم تكن المهمة سهلة لأن من يناصب الإصلاح العداء هو بذاته من حقق الفساد في نقابة المحامين , فجعل كل همه نثر الوشايا والشائعات والتخرصات حول مؤسس الاتحاد وأهدافه

لم يعلم أننا حادثنا وارتطبنا "بقامات" لها شخصيتها واحترامها , تفكر وتقترح وتناقش وتبدع لأنها – كل تلك الشخصيات – لا ترغب في الشو أو تحقيق المصالح الشخصية أو الانتخابية , وإنما تجتهد في استعادة موروث نقابة القانون وقلعة الحريات

كل واحد من هذه الشخصيات له احترامه وكيانه , ليس بيننا "هتيفة" فلم يرفع يوما هتافا لشخص أيا كان مكانه في الاتحاد ولا بيننا "إمعات " وها هي الأيام تثبت صدق التوجه ورسوخ الفكرة واحترام المؤسسين ونزاهتهم

وها هي الأيام تثبت مجددا مدى الحاجة إلى الاستمرار في هذا المشروع الإصلاحي وضخ الدماء الجديدة الإضافية في جسمه فكيان الإفساد المتغلغل يتحرك في إطار جماعي لا يقاومه إلا كيان جماعي يرمي إلى الإصلاح ومواجهة منهج الإفساد بمنهج إصلاحي متكامل

عامان مضيا على تاسيس تيار "اتحادنا كرامة" ثبت خلالهما هذا الكيان بمن فيه على "ثوابت نقابية جامعة" فلم تتغير مواقفنا لوعد أو وعيد , ومارسنا الاختلاف الصحي واحتفظنا بحق الأعضاء في "الاختلاف" مع بقاء الود والاحترام المتبادل

إنني أدعوا الزملاء المحامين في كل محافظات مصر إلى دعم هذا الاتحاد كوعاء جامع يضم مختلف الاتجاهات الفكرية أو السياسية التي يحتفظ بها أصحابها وإعلاء الشراكة المهنية والنقابية فقط لا غير ومصلحة الوطن العليا

والله أكبر .. وعاشت نقابة المحامين حرة مستقلة

عفوا ......
لايوجد تعليقات مسجله حاليا لهذا المحتوى