سعيد أباظة يكتب: منتصر الزيات الذى اعرفه - محاماة نيوز

سعيد أباظة يكتب: منتصر الزيات الذى اعرفه

بقلم : سعيد أباظة الزيارات : 1624  زائر بتاريخ : 21-01-2018

مازلت انتظر الإطلاع على الحكم الصادر ضد الأستاذ الجليل منتصر الزيات، والمتعلق باتهامه بإهانة القضاء، لأنني أعلم يقينا بأن الأستاذ التلالبثصستاذ منتصر حريص كل الحرص أن يترافع امام المنصه ويمنحها كل حقها من الإجلال والتقدير.

 

فهو رجل قانون ومترافع له ثقله فى عالم المحاماة، وليس بمثله من ينزلق إلى هوة السقوط فى بئر الخطيئة القضائية لحرصه ولكفاءة مفرداته اللغوية.

 

ومنتصر الزيات شئت أم أبيت هو علامة في المحاماة، واسم صنعه تاريخه النضالي في هذا العالم الذى أصبح فيه عالم من علمائه وعلامة يشار إليه بالبنان، والرجل قد تختلف معه أو تتفق ولكن هذا لن يؤثر فى وضعه على صدر صفحات تاريخ المهنة.

 

منتصر الزيات وقف مع عدد كبير من الزملاء مدافعا بصوت الحق، يشدوا أمام منصات القضاء بترانيم مواد القانون، بحكمة سقراط وأفلاطون يرفع صوته دون مساس بهيبة القضاء أو تلفظا يؤخذ عليه أو تعليقا من المنصة يحاسب عليه قضائيا.

 

لهذا فأننى انتظر أن اطلع على الحكم لعلني تتاح لى فرصة أشارك فى أن أرد للرجل حقه علينا في غيبته، بأن نقف بجانبه في محنته موقف محتم علينا واجبا شرعيا ومهنيا.

إنني على ثقة في أننا سننال من القضاء براءة الرجل من إهانته، كبراءة الذئب من دم ابن يعقوب، وحتى نصل إلى تلك البراءة بإذن الله، سيبقى منتصر الزيات فى فكرنا وعقلنا هو منتصرا غير منهزم حتى ولو نال منه حكم قضائى قابل للنقض بإذن الله.

 

تحياتى لك أيها الزميل العزيز.. ودعواتي أن يرفع المولى العزيز عنك كربك ويعيد إلينا قربك.                                                                                          

عفوا ......
لايوجد تعليقات مسجله حاليا لهذا المحتوى